الرئيسية مواعيد “خرائط حقوق الإنسان بالمغرب” بعيون “المركز المغربي للعدالة الانتقالية ودراسة التقارير الدولية”

“خرائط حقوق الإنسان بالمغرب” بعيون “المركز المغربي للعدالة الانتقالية ودراسة التقارير الدولية”

8 يونيو 2020 - 12:55
مشاركة

المعلومة القانونية

*قديري المكي

في تصريح له، كما خص به موقع “المعلوم القانونية”، أعرب “المركز المغربي للعدالة الانتقالية ودراسة التقارير الدولية”، أنه بصدد وضع اللمسات الأخيرة بخصوص مؤلفه العلمي الجماعي المرتقب، حول موضوع: “البعد المجالي لحقوق الإنسان في السياسات العمومية بالمغرب”.

وفي اتصال مع مدير المركز الدكتور “المصطفى بوجعبوط”، أكد أن “هذا المؤلف الجماعي” يتضمن مواضيع متعددة الأبعاد والزوايا، التي تحاول تحليل الهندسة المجالية لحقوق الإنسان، في أفق الاستراتيجية الجديدة للنهوض بالحقوق المجالية بالمغرب، معتبرا إياها رؤية علمية وواقعية واستشرافية، كما ترصد مدى حضور فكرة إنشاء وتأسيس مدن لحقوق الإنسان في السياسات العمومية المغربية، تتجلى فيما يلي:

1- أعمال مبادئ حقوق الإنسان وقيم العدالة الاجتماعية والمساواة في برامج الجماعات الترابية.

2- الولوج العادل والمنصف للخدمات العمومية.

3- حقوق الإنسان والعدالة المجالية.

4- أهداف التنمية المستدامة وحقوق الإنسان.

5- تدبير السياسات المحلية لحقوق الإنسان.

6- الجهوية المتقدمة وإدماج بعد حقوق الإنسان.

7- أدوار الفاعلين الترابيين في النهوض بحقوق الإنسان.

8- اللامركزية والبعد الحقوقي لتدبير التنمية المجالية.

9- متطلبات التنمية المستدامة: دراسة مقارنة.

10- المجتمع المدني المحلي وحقوق الإنسان.

11- تحديات البعد المجالي لحقوق الإنسان بين القوانين والمؤسسات.

من جهة أخرى، قال “هذا الباحث” أن “المؤلف المرتقب” يجيب على مجموعة من الاشكاليات المرتبطة بالجانب المؤسساتي والقانوني والترابي لحقوق الانسان بالمغرب، وعلى الخصوص المقاربات الاجرائية لتدبير الشأن الحقوقي على مستوى المحلي.

كما اعتبر “ذات المتحدث” أن المؤلف قيمة مضافة لجيل من الباحثين الشباب الذين ساهموا ببحوثهم، التي تعالج بعض الاشكاليات الكبرى السياسية، سواء من حيث المعرفة، أو التوثيق، أو الهندسة القانونية والمؤسساتية، وأيضا “قال” بأنه يتضمن، بعض المؤشرات والنتائج المهمة والأساسية، والموجهة بالخصوص للفاعل السياسي، من أجل التغيير والاصلاح القانوني والمؤسساتي والتفكير في مستقبل حقوق الإنسان، كما لأجل النهوض بها على مستوى السياسات المجالية.

وفي أخير مكالمته، قدم “مدير المركز” شكره لجميع الباحثين الذين ساهموا في المؤلف الجماعي بشكل أكاديمي وعلمي، إلى جانب اللجنة العلمية التي سهرت على تحكيم المقالات البحثية، واللجنة اللغوية، والفنية، وكافة أعضاء المركز الذي يسهرون على إخراج هذا المنتوج الأكاديمي.

صورة غلاف المؤلف

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً