الرئيسية أقلام مهام المتدربين عند مكاتب المحاماة

مهام المتدربين عند مكاتب المحاماة

9 مارس 2017 - 18:03
مشاركة

نظرا لما يتوافد على موقعنا وصفحتنا Alkanounia.info من إستفسارات فيما يخص آفاق تكوين الطلبة لدى مكاتب المحامين، والخبرات التي يمكن أن يكتسبها طلبة القانون خاصة، من أجل رفع مستوى معارفهم على عمليا وكدى بغية ترسيخ المعلومات النظرية التي سبق وأن اكتسبوها خلال تكوينهم الأكاديمي في السنوات التي قضوها في الجامعة، هذا فضلا عن المهارات والفنيات التواصلية التي يتميزون بها على مستوى التواصل والإقناع والكتابة والتنوع اللغوي.

نطرح على متابعينا من طلبة القانون فكرة العمل والتكوين ةالتجريب لدى مكاتب المحامين، كخطوة بدون شك سوف تكون إضافة نوعية إلى مسارهم الدراسي والمعرفي، والتي ختما سوف تغني سيرهم الذاتية في تقديم أنفسهم والرفع من قيمتهم أثناء الإختبارات والإمتحانات التي سيقبلون عليها وسواء من أجل البحث عن عمل أو بغرض إكمال دراستهم المعمقة كدلك، وذلك من خلال البحث عن تمرين أو تكوين أو عمل في شركات ومكاتب المحاماة والمستشارين القانونيين وخاصة لفترة محدودة خلال العطل التي تتخلل دراستهم الجامعية أو حتى بعد نيل شهادة الإجازة أو الماستر أو الدكتوراه.

سوف نحاول التطرق لمجموعة من المهام التي تدخل من اختصاصات أعوان وكتاب المحامين من خلال التعريج على مختلف الإجراءات التي هي من اختصاص المحامين مبدئيا والتي يمكن أن يفوضوها أو يستعينوا لقضائها بمساعدين تحت تصرفهم ومسؤولياتهم.

داخل المكتب:

مهمة الكتابة:

يقوم المحامي بكتابة المذكرات يدويا ويعطيها للكاتب لطباعتها على الحاسوب، مثلا كتابة عرائض الدعوى.
مهمة البحث:

يقوم المتدرب بالبحث في موقع وزارة العدل والحريات أو موقع المحاكم عن تواريخ الجلسات، ومجوعة من المعلومات المرتبطة بصدور بالأحكام وخاصة بعد تطور القضاء على المستوى الخدمات التي يقدمها إلكترونيا.


تسجيل الجلسات:

هناك مذكرة تكتب فيها تواريخ الجلسات، بحيث قد يعهد للمتدرب الطالب أن يسهر على تنظيم وقت تاريخ الجلسات في جداول خاصة بعمل المحامي، ينظم من خلالها مواعيده القضائية.

إعداد جلسات الأسبوع:

عند حلول موعد الجلسة أو عند تحضير ملفات جلسة الغد، بخيث  يراجع المساعد مذكرة المواعيد القضائية، وتيبحث في الملفات المدرجة بذاك اليوم، من أجل القيام بتحضيرها للمحامي ويقدمها للمحامي، ليكون هدا الأخير مستعدا لجلساته ومواعيده ويكون على إستعداد بقضاء واجباته.
بالاضافة إلى ترتيب الملفات، وكدى استقبال والمتقاضين، والإجابة على إستفساراتهم عبر الهاتف الثابت، هذا فضلا عن تسجيل مآل الملفات.

أما فيما يخص كتابة الإجراءات:


هنالك العديد من المهام وإن كانت محدودة حسب رغبة الأستاذ، يمكن أن نذكر من بينها:

القيام بالإجراءات في المحكمة.
سحب نسخ الأحكام من كتابة الضبط.
سحب الانابات.
أداء الإجراءات في صندوق المحكمة.
سحب شواهد الملكية من المحافظة.
تبليغ المراسلات الى شركات التأمين المتعلقة برسائل الصلح.
تتبع الملفات والاطلاع على تاريخ الجلسات لكل ملف عبر سجلات المحكمة.


 من حيث الإستفادة:


مكتب محاماة يؤهلك كطالب قانوني من فهم كيف تطبق المساطر،
وكدى التعرف على كافة المهام التي يقوم بها المحامي، استفادة جيدة وكبيرة بالنسبة للمقبلين على الوظائف، من خلال الإلمام بأهم الإجراءات القانونية والقضائية، هدى إلى جانب إكتسابك ثقافة قانونية تهم المتقاضين.


النصائح:

يتعلم المتدرب لدى مكاتب المحاماة العديد من الإيجابيات والتي تتفاوت بحسب قدرة كل فرد، يمكن أن نذكر من بينها على سبيل المثال:
الصبر.
حسن الإنصات من أجل التعلم؛
السؤال الدائم للفهم.
عدم القيام بأي تصرف قبل السؤال والفهم لأن ما يميز العمل عن التعلم هو الإحساس بالمسؤولية.

لذلك ننصحكم بأن لا تفوتوا عل  أنفسكم فرصة التكوين والتدريب أو الغمل ولو بشكل مؤقت في أي مكتب للمحاماة يكون أقرب لكم، ولا تحولوا وضع المردود المادي الذي يمكن أن تخصلوا عليه من أولوياتكم، بل إجعلوا من إكتساب المعرفة أهم شئ سوف تحصلونه من قضاء مدة العمل.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً