النجاحات الجيو السياسية للوحدة الترابية للمملكة المغربية

المعلومة القانونية

*الدكتور محمد البغدادي : باحث في العلوم القانونية، بكلية الحقوق بطنجة

المقدمة:

في خضم نهج المملكة المغربية سياسة دبلوماسية القنصليات في الأقاليم الجنوبية المغربية واستحضار لتقارير الأمين العام لدى الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن الدولي وامتثالا لتوجهات الدبلوماسية الملكية الناعمة وإعمالا للسياسة المغربية الإفريقية، بادر المغرب إلى تحصين المكاسب الدبلوماسية والسياسية بشأن مستجدات وتطورات قضية الصحراء المغربية، وذلك تناغما مع رؤية واضحة المعالم واستراتيجية محددة والتي ترتكز على البراغماتية النفعية في إطار العلاقات الدولية والبحث عن الشركاء الجدد إلى جانب الحفاظ على علاقاته التاريخية مع الولايات المتحدة الأمريكية والإتحاد الأوروبي.[1]

وتعرف النجاحات الدبلوماسية للمغرب بأنها مجموعة من الجهود الجادة والمساعي الحميدة التي ترتكز على الدبلوماسية الهجومية في القارة الإفريقية بدل من الدبلوماسية الدفاعية.

واعتبارا لمكانة النجاحات الدبلوماسية للمغرب ولما تحظى من أهمية كبيرة على مستوى المحلي أو القاري، حيث تعد خطوة متبصرة وتثبت مدى متانة وقوة العلاقات بين المغرب و الدول التي فتحت التمثيليات الدبلوماسية بالأقاليم الجنوبية المغربية، كما أنها ثمرة العقيدة الدبلوماسية المغربية، الديناميكية والحيوية والمبنية على الوفاء للعلاقات القديمة والتاريخية وبلورتها عبر التضامن والتبادل والتآخي تماشيا مع مواقف منظمة الأمم المتحدة والمنتظم الدولي التي تبنت قضية الصحراء الغربية سنة  1965[2]، فإن الإشكالية المركزية والمحورية تتمثل فيما يلي: هل حققت الدبلوماسية المغربية الأهداف المتوخاة للمملكة المغربية من خلال نهج سياسية دبلوماسية القنصليات في الأقاليم الجنوبية المغربية؟ وتحت هذه الإشكالية الجوهرية تتفرع عنها التساؤلات التالية:

ما هي خصوصيات دينامية وحركية  الدبلوماسية المغربية؟ وما هي النجاحات الدبلوماسية للمغرب في

إطار أبعاد وتطورات قضية الصحراء المغربية؟

ومن أجل الإلمام بجوانب الموضوع، ارتأيت اعتماد التقسيم التالي:

المبحث الأول: خصوصيات دينامية وحركية  الدبلوماسية المغربية

المبحث الثاني: النجاحات الدبلوماسية للمغرب في إطار أبعاد وتطورات قضية الصحراء المغربية

 

 

المبحث الأول: خصوصيات دينامية وحركية  الدبلوماسية المغربية

في خضم التحولات الجارية في النظام الدولي وبروز تقاطبات إقليمية وتوازنات جديدة ومواصلة الحرب التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين وخروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي واستمرارية أزمة فيروس كورونا المستجد-كوفيد19- ، وإحداث التطورات الداخلية والمتغيرات الدولية بشأن قضية الصحراء المغربية، أصبح المغرب قوة إقليمية كبيرة بعد عودة  المغرب إلى مؤسسة منظمة الإتحاد الإفريقي بحكم  موقعه الجغرافي المتميز وعلاقاته التاريخية مع العديد من حلفائه الاستراتيجيين.

وعليه، سوف نتطرق إلى البراغماتية النفعية في صلب العلاقات الدولية وتعدد الشركاء  في المطلب الأول و تحصين المكاسب الجيو الإستراتيجية ونهج دبلوماسية  القنصليات في صلب اتفاقية افيينا للعلاقات القنصلية لسنة 1963 في المطلب الثاني.

المطلب الأول: البراغماتية النفعية في صلب العلاقات الدولية وتعدد الشركاء   الأكيد أن المغرب برهن أو استطاع أن يجني نتائج العمل الدؤوب لدبلوماسيته على جميع المستويات في التعريف بقضية الصحراء المغربية وجوهرها الذي يعتبر صراعا إقليميا، وذلك انسجاما مع توجهات الدبلوماسية الملكية الناعمة والحكيمة بقيادة العاهل المغربي الملك محمد السادس ووفق إستراتيجية محكمة ومضبوطة  ورؤية محددة ،بالإضافة إلى كل التراكمات الذي راكمها هذا الملف من نجاحات من أجل تعرية الطرح الانفصالي وفضح المناورات والاستفزازات لدى الدبلوماسية الجزائرية التي تحاول افتعال الأزمات بدل من التفكير في حل سياسي مبني على الواقعية والتوافق.

ومن بين الخصوصيات التي تميز الدبلوماسية المغربية هي أنها دبلوماسية تقوم على المرتكزات التالية:

-الدبلوماسية المغربية هو نتاج عمل متواصل وفق استراتيجية ووفق رؤية مستقبلية محددة وتعتمد على خطة تحصين المراحل والمكتسبات ، وبعد ذلك تنتقل إلى  البحث عن مكاسب أخرى.

-دبلوماسية هجومية بدل من الدبلوماسية الدفاعية التي كانت سائدة قبل عودة المغرب إلى مؤسسة الإتحاد الإفريقي.

-دبلوماسية ملكية ترتكز على الحضور المباشر بين القيادات، وذلك ما نلاحظه من خلال التحركات الملكية في القارة الإفريقية والصين وروسيا والهند.

– دبلوماسية مبنية على البراغماتية النفعية  في العلاقات الدولية سواء في إطار التحالفات والشراكات الإستراتيجية  والمصالح المشتركة والمتبادلة، حيث  استطاع المغرب في ظل تقاطبات وصراعات دولية أن يتموقع في الساحة الدولية و أن يكون حليفا استراتيجيا  لكثير من الدول العظمى كالولايات المتحدة الأمريكية والصين والمملكة المتحدة، وذلك بفعل المصداقية التي يتمتع بها.

-دبلوماسية مرتكزة على تعدد الشركاء الجدد كالصين وروسيا والهند إلى جانب الحفاظ على الشركاء التقليدين كالاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية كما أكد عليه العاهل في القمة الخليجية المغربية لسنة 2016.

-دبلوماسية تشتغل على قضايا  عالمية كالمناخ والهجرة ومكافحة الإرهاب والدور الرائد للمملكة من أجل النهوض بالسلام والاستقرار .

-الدبلوماسية المغربية صححت بعض المفاهيم و مجموعة من المغالطات والأكاذيب كمفهوم تقرير

المصير وهو المتمثل في مبادرة مقترح الحكم الذاتي.

-دبلوماسية القنصليات هو لم يكن واردا ومعتمدا فيما قبل حيث تم التفكير بها عند نهاية شهر دجنبر 2019 [3]

المطلب الثاني: تحصين المكاسب الجيو الإستراتيجية ونهج دبلوماسية القنصليات في صلب اتفاقية افيينا للعلاقات القنصلية لسنة 1963 معلوم أن دبلوماسية القنصليات هو مصطلح جديد وحديث النشأة في ظل زخم دبلوماسي مكثف ويندرج في صلب أبعاد وتطورات قضية الصحراء المغربية، فهو يخضع لقواعد القانون الدولي واتفاقية للعلاقات القنصلية لسنة1963، حيث له عدة دلالات وأبعاد سياسية وقانونية واقتصادية وتجارية وثقافية وعلمية حسب المادة 5 من نفس الاتفاقية والتي توجت بفتح عدد كبير من القنصليات العربية والإفريقية والأجنبية ، والذي تبلغ عددها إلى 19 قنصلية.

وتجدر الإشارة إلى أن الدبلوماسية المغربية بشتى أنواعها استطاعت أن تحافظ على ثباتها وحضورها الوازن وأن تترافع بشكل واضح في المنتظم الدولي والأمم المتحدة في ظل تراكم الأساطير والأطروحات التي تروجها جبهة البوليساريو و استفزازاتها وانتهاكاتها للاتفاقات العسكرية في الصحراء خاصة في معبر الكركرات[4] مع  بعثة المينورسو [5]والمعاناة المستمرة لساكنة مخيمات تندوف في الجزائر، وذلك من خلال تشبث المغرب بمواقفه وطرحه بخصوص قضية الصحراء المغربية الذي يتم بالوضوح والحزم والثبات.

و بخصوص عدد الدول التي فتحت سفاراتها أو قنصلياتها في مدينة الداخلة ،فهي تصل إلى 9 دولة:

1-غامبيا بتاريخ 7 يناير 2020.

2-غينيا بتاريخ 7 يناير 2020.

3-جيبوتي بتاريخ 28 فبراير 2020.

4-ليبيريا بتاريخ 12 مارس 2020.

5-بوركينا فاسو بتاريخ 23 أكتوبر 2020.

6-غينيا بيساو بتاريخ 23 أكتوبر 2020.

7-غينيا الاستوائية بتاريخ 23 أكتوبر 2020.

8-هايتي بتاريخ 14 ديسمبر 2020.

9-دولة الولايات المتحدة الأمريكية بتاريخ 11 يناير 2021.

أما بشأن عدد الدول التي فتحت سفاراتها أو قنصلياتها في مدينة العيون فهي  10:

1-جمهورية جزر القمر بتاريخ 18 ديسمبر 2019 وهي تعد أول دولة عربية وإفريقية.

2-الغابون بتاريخ 17 يناير 2020.

3-إفريقيا الوسطى بتاريخ 23 يناير 2020.

4-ساوتومي وبرينسيب بتاريخ  23 يناير 2020.

5-كوت ديفوار بتاريخ 18 فبراير 2020.

6-بوروندي  بتاريخ 28 فبراير 2020.

7-دولة جمهورية زامبيا بتاريخ 27 أكتوبر 2020

8-إسواتيني بتاريخ 27 أكتوبر 2020

9-دولة الإمارات العربية المتحدة بتاريخ 4 نونبر 2020.

10-دولة البحرين بتاريخ 14 نونبر 2020.[6]

ومن الملاحظ أن المغرب من خلال نهج سياسية دبلوماسية القنصليات تحقيق العديد من المكاسب   الدبلوماسية والسياسية سواء على مستوى الخريطة الجيو الإستراتيجية والسياسية الدولية والإقليمية أو على مستوى الريادة المغربية في تبني قضايا عالمية كالمناخ والهجرة والإرهاب.[7]

المبحث الثاني:النجاحات الدبلوماسية للمغرب في إطار أبعاد وتطورات قضية الصحراء المغربية

من الواضح جدا أن الدبلوماسية المغربية تتطور وتتعزز خلال السنوات الأخيرة، وذلك من خلال توجهات العاهل المغربي الملك محمد السادس وحلفاء المغرب الاستراتيجيين في إطار الخريطة الجيو الإستراتيجية والسياسية، حيث عمد المغرب إلى تحقيق جملة  من المكاسب الدبلوماسية والسياسية منذ سنة 2007  وتتويجا بالإعلان الأمريكي بموجب المرسوم الرئاسي والذي يعتبر تشريفا للعاهل المغربي الملك محمد السادس على الخطوات التي يقوم بها المغرب إزاء قضية الصحراء المغربية وعلى الدور الريادي للمملكة المغربية على مستوى  الخريطة الجيو الإستراتيجية والسياسية الدولية والإقليمية والجهوية.

ولذلك، سوف نتناول النجاحات الجيو الإستراتيجية والسياسية في المطلب الأول والتنموية والأمنية في   المطلب الثاني.

المطلب الأول: النجاحات الجيو الإستراتيجية والسياسية

معلوم أن النجاحات الدبلوماسية للمغرب تندرج ضمن الخريطة الجيو الإستراتيجية والسياسية في ضوء مستجدات قضية الصحراء المغربية، وذلك من خلال استحضار توجهات العاهل المغربي الملك محمد السادس من خلال نهج دبلوماسية ذكية وصامتة، واستحضارا للمصالح الوطنية التي هي بمثابة القوة الدافعة والمحددة لاتجاهات السياسات الخارجية للدولة المغربية.

ومن بين المكاسب الجيو الإستراتيجية والسياسية التي اعتمدتها المملكة المغربية بشأن تعزيز قضية الصحراء المغربية هي:

إعلان الرئيس الأمريكي  دونالد ترامب من خلال اتصاله هاتفيا مع العاهل المغربي الملك محمد السادس على إقرار  مرسوم رئاسي يقضي باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالسيادة المملكة المغربية الكاملة  بمغربية الصحراء بتاريخ 10 ديسمبر2020   لما له من قوة قانونية وسياسية ثابتة على كافة منطقة الصحراء المغربية، حيث تقرر فتح قنصلية بمدينة الداخلة لتشجيع الاستثمارات الأمريكية والنهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية  في الأقاليم الجنوبية المغربية.

-إعلان سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط السيد  ديفيد فيشرعن الخريطة الجديدة للمملكة المغربية المعتمدة رسميا من قبل الحكومة الأمريكية بتاريخ 12 دجنبر 2020.

-استقالة رئيس أكبر هيئة داعمة للانفصاليين بالإتحاد الأوروبي بتاريخ 15 دجنبر 2020 بسبب خرق جبهة البوليساريو اتفاقية وقف إطلاق النار وهو خطأ استراتيجيا خطيرا ويعد تصعيدا خطيرا ولا يخدم مصالح ساكنة تندوف ولا يساعد على إيجاد حل سلمي وواقعي، وهي الهيئة  الداعمة الرئيسية لانفصاليين البرلمان الأوروبي أو ما يطلق عليها المجموعة المشتركة للصحراء.

– قامت ممثلة الولايات المتحدة الأمريكية بتوجيه رسالة إلى الأمين العام لدى الأمم المتحدة مجلس الأمن الدولي ، وذلك من خلال طلبها الموجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة  بشأن تسجيل إعلان المرسوم الرئاسي بشأن اعتراف بمغربية الصحراء تحت السيادة الكاملة لمنطقة الأقاليم الجنوبية واعتمادها كوثيقة لمجلس الأمن الدولي بتاريخ 16 دجنبر 2020.

–نشر المرسوم الرئاسي الذي يقضي باعتراف بمغربية الصحراء رسميا  في السجل الفيدرالي الأمريكي  الذي يعد بمثابة الجريمة الرسمية في الولايات المتحدة الأمريكية بتاريخ 16 دجنبر 2020.[8]

-اجتماع مجلس الأمن الدولي بشأن الإعلان الأمريكي بشأن اعتراف المغرب بسيادة الصحراء بتاريخ 21 دجنبر 2020.

-الإعلان المشترك بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية ودولة إسرائيل  بتاريخ 22 و23 ديسمبر 2020، حيث أكد الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد محسن الجزولي، أن افتتاح فرع بالرباط للمبادرة الأمريكية “ازدهار إفريقيا” يكرس رؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس الرامية إلى تحويل المغرب إلى قطب باتجاه إفريقيا بالنسبة لعدد من البلدان، وخاصة بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية، كما أوضح السيد الجزولي، تعليقا على اتفاقيتي التعاون الموقعتين أمس الثلاثاء بالرباط بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، بمناسبة الزيارة التي قام بها وفد أمريكي-إسرائيلي رفيع المستوى للمملكة، أن الأمر يتعلق باتفاقيتين تاريخيتين بغلاف مالي يبلغ 5 ملايير دولار بهدف تشجيع الاستثمارات في المغرب وإفريقيا.

وأضاف الوزير أن الشق الأول يهم افتتاح مكتب “ازدهار إفريقيا”، وهي مبادرة أمريكية تم إطلاقها سنة 2018 وتضم 17 وكالة أمريكية، بما في ذلك القطاعات الوزارية الأمريكية الرئيسية، بالإضافة إلى بنك التصدير والاستيراد بالولايات المتحدة، ومؤسسة الاستثمار الخاص لما وراء البحار، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ومؤسسة تحدي الألفية، من بين مؤسسات أخرى.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة تُنشئ بذلك، ولأول مرة، فرعا لهذه الوكالة خارج الأراضي الأمريكية، وتحديدا هنا بالمغرب، وهو ما سيساهم في النهوض بالأعمال بين الولايات المتحدة والمغرب وبقية القارة الإفريقية، والمقدرة بالنسبة للمغرب بمليار دولار.

أما الشق الثاني، يضيف السيد الجزولي، فيتعلق باتفاق مع الحكومة المغربية حيث تلتزم المؤسسة الأمريكية لتمويل التنمية الدولية باستثمار ما يعادل 3 ملايير دولار بالمغرب في مشاريع كبرى، ولا سيما من خلال صندوق محمد السادس للاستثمار الاستراتيجي، وكذا الاستثمار مع مقاولات مغربية في مشاريع بإفريقيا.

وسجل الوزير أن الشق الأخير يهم فتح مكتب مبادرة (2X Women Africa) الرامية إلى دفع ريادة الأعمال النسائية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بغلاف مالي قدره مليار دولار.

ووقعت المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، أمس الثلاثاء، اتفاقين للتعاون موجهان لإنعاش الاستثمارات بالمغرب وإفريقيا.[9]

ويهم الاتفاق الأول، وهو عبارة عن مذكرة تفاهم بين حكومة المملكة المغربية وشركة تمويل التنمية الدولية للولايات المتحدة الأمريكية. وتنص مذكرة التفاهم هاته على تقديم دعم مالي وتقني لمشاريع الاستثمار الخاصة بمبلغ مالي يبلغ 3 ملايير دولار أمريكي، بالمغرب وبلدان إفريقيا جنوب الصحراء، بتنسيق مع شركاء مغاربة.

أما الاتفاق الثاني فهو عبارة عن إعلان نوايا بين حكومة المملكة المغربية وحكومة الولايات المتحدة، ممثلة من طرف شركة تمويل التنمية الدولية للولايات المتحدة الأمريكية بخصوص المبادرة الأمريكية “ازدهار إفريقيا”.

وتعرب الحكومة المغربية، من خلال إعلان النوايا هذا، عن دعمها للمبادرة الأمريكية “ازدهار إفريقيا”، إذ سيتم افتتاح فرع للوكالة بسفارة الولايات المتحدة بالرباط، من أجل تسهيل ولوج المستثمرين الأمريكيين والتعاون المشترك لصالح إفريقيا. [10]

-إعلان كاتب الدولة الأمريكي السيد مايك بومبيو بدء فتح قنصلية أمريكية بالداخلة مع التدشين الفوري لمكتب ذي حضور افتراضي بتاريخ 25 دجنبر 2020.[11]

-مراسلة مجلس الأمن بشأن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المغرب على الصحراء بتاريخ 25 دجنبر2020.

-اجتماع  استثنائي لدى مجلس الأمن بشأن دعم مخطط التسوية في إطار مبادرة مقترح الحكم الذاتي بتاريخ 25 دجنبر 2020.[12]

– نشر حلف شمال الأطلسي “الناتو” لخريطة المغرب كاملة  بما فيها تشمل قضية الصحراء المغربية كاملة بتاريخ 2 يناير 2021 ويضم الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وفرنسا. الذين هم أعضاء دائمين في مجلس الأمن الدولي.[13]

-زيارة مساعد وزير الخاريجية لشؤون الشرق الأدنى السيد ديفيد شنكر للجزائر والمغرب والأردن في

الفترة الممتدة من 3 إلى 12 يناير 2021 لمناقشة التعاون الاقتصادي والأمني مع قادة الحكومة.[14]

-إعمال المؤتمر الوزاري لدعم مبادرة الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية  المنظم من طرف المملكة المغربية والولايات المتحدة  الأمريكية عبر التناظر المرئي بتاريخ 15 يناير 2021.[15]

 

المطلب الثاني: النجاحات التنموية والأمنية

ومن بين نتائج قرار عودة المغرب إلى مؤسسة منظمة الإتحاد الإفريقي وفق مبدأ تعاون وشراكة جنوب جنوب مع أعضاء بلدان إفريقيا القائم على منطق رابح رابح تمثلت أساسا في أن المغرب يقدم تجربة ونموذج لاقتسام والربح المشترك  بين المغرب وبلدان القارة الإفريقية، وهذا يعرف بالاقتصاد الاجتماعي التضامني الذي يضع المواطن الإفريقي في قلب هذه المعادلة كالسكن الاجتماعي والصيد البحري والفلاحة  من خلال إنتاج الأسمدة عبر المكتب الشريف للفوسفاط[16].

كما أن مستقبل العلاقات المغربية الإفريقية إلى جانب الدول الرائدة على المستوى اتخاذ القرار السياسي كتنزانيا وإثيوبيا وكينيا وأنغولا وجنوب إفريقيا والسنغال والجزائر ومصر أصبحت تحظى بالأولوية وبالأهمية القصوى لدى العاهل المغربي الملك محمد السادس من خلال إتباع سياسة تعاون جنوب جنوب وشراكة رابح رابح والتي أسفرت عن عدة مشاريع تنموية التي هي جد مهمة.

ومن بين النماذج والتجارب المغربية مع بلدان إفريقيا الغربية وهي: -مشروع الطاقي المتعلق بإنشاء أنابيب للغاز الطبيعي بين المغرب ونيجريا وباقي الدول الثلاثة عشر الموافقة تمديد هذا الخطة، وهي خلاصة من أبرز نتائج تجولات وتحركات العاهل المغربي في القارة الإفريقية.[17]

ومما لا شك فيه أن هذا المشروع سيفتح الباب أمام المغرب للدخول بقوة إلى منطقة غرب إفريقيا من بوابة الغاز النيجيري، ويسعى المغرب ليكون ضمن مجموعة دول غرب إفريقيا الاقتصادية، وهي سوق نشطة وواعدة في القارة الإفريقية، ما يعني أن التوجه الجيو- استراتيجي للمغرب بات يركز على العمق الإفريقي بدلاً من التركيز على العمق المغاربي، وهنا يؤكد عبد الخالق التهامي، أستاذ الاقتصاد في جامعة الرباط، أن هذا التوجه ليس بجديد، “فحينما عاد المغرب إلى الاتحاد الأفريقي وطلب الانضمام إلى المجموعة الاقتصادية لغرب إفريقيا، حينها حسم المغرب أمره بتوجه للعمل أكثر مع دول القارة الإفريقية. وهذا المشروع جاء ليكرس هذا التوجه، إذ من خلال هذا المشروع سيجني المغرب العديد من المصالح، خاصة تنويع مصادر الطاقة، خاصة في ظل ضبابية العلاقات القائمة بينه وبين الجزائر.

-مشروع السياحي المتعلق بمخطط تهيئة  مصايد الأخطبوط  لفائدة السنغال

-مشروع السياحي المتعلق بتهيئة وتثمين خليج كوكودي بأبديجان داخل الكوت ديفوار المعروفة بالساحل العاج.

-مشروع الصناعي  المتعلق بإنشاء مصنع الأسمدة بالغابون

-مشروع الفلاحي المتعلق بتدشين مطاحين  بإفريقيا بغينيا كوناكري.

-مشروع السكني المرتبط ببناء ثلاث مركبات سكنية من 3000 مسكن بغنيا كوناكري.

مشروع الديني المتعلق بتكوين أئمة غينين بالعرفان في الرباط خاصة بغينيا كوناكري.

-مشروع الجوي المتعلق بخط جوي يربط ما بين الدار البيضاء وغينيا بيساو.

-مشروع الجوي المتعلق بإنشاء خط جوي مباشر مابين الدار البيضاء وأغادغو في بوركينا فاسو.

-مشروع الطاقي المتعلق بتنمية تعاون في مجال المعادن ما بين المغرب والنيجير.

-مشروع تدريب وتكوين وتأهيل 500 إمام مالي بمعهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين

والراشدات بمدينة العرفان في الرباط.

-مشروع الصحي المتعلق بتدشين مركز لتصفية  الكلي في ليبروفيل بالعابون.

وبخصوص نماذج وتجارب المغربية مع بلدان إفريقيا الوسطى، فإن تجلت أساسا في مشروع تعزيز وسائل  التحليل بمختبرات مكتب المراقبة الكونغولي في الجمهورية الكونغو الديمقراطية ومشاريع في المركزين الاستشفائيين الجامعيين بالرباط وبرازافيل وفي مجالات الصيد البحري والصحة والزراعة وتربية المواشي بالكونغو وإطلاق حملة طبية أشرف عليها المغرب لفائدة سكان العاصمة الكونغولية.

أما بالنسبة للنماذج والتجارب المغربية مع إفريقيا الشرقية، فإن المغرب قام بتدشين مشروع الصناعي المتعلق بإنشاء مصنع لإنتاج الأسمدة بإثيوبيا وهو ثاني أكبر مشروع بعد ميناء جرف الأصفر الموجود في المغرب، وكذا مشروعي الديني الأول المتعلق بإنشاء مسجد محمد السادس بدار السلام في تنزانيا  والثاني يرتبط بترميم وتجديد والاعتناء بمسجد أنسيرابي بمدعشقر الذي يحمل إسما جديدا للملك الراحل محمد الخامس، هذا فضلا عن نجاحات الشركات المغربية في جميع بلدان القارة الإفريقية من خلال المكتب الشريف للفوسفاط وشركات الأبناك والتأمين والبناء  والسياحة والفلاحة والاتصالات.[18]

 

الخاتمة:

تفعلا لسياسة نهج دبلوماسية القنصليات في الأقاليم الجنوبية المغربية واستحضار للمبادرات الملكية الجادة وبلورة رؤية محددة واستراتيجية واضحة المعالم وفق أجندة الأمم المتحدة وتفعيلا لتوجهات السياسة المغربية الإفريقية ،فإن المغرب بادر إلى وضع جملة من المقترحات التالية:

-تفعيل القرار الأممي رقم 2602 المؤرخ في 29 أكتوبر 2021 المتعلق بتعزيز الانتصارات الدبلوماسية  وتعزيز المكاسب السياسية والتنموية والميدانية للمملكة.

-مواصلة المبعوث الشخصي لدى الأمين العام للأمم المتحدة في استئناف العملية السياسية بشأن النزاع الإقليمي المفتعل حسب القرار الأممي الأخير.

-تصحيح الخطأ التاريخي وهو إخراج وطرد الكيان الوهمي من منظمة الإتحاد الإفريقي.

-العمل على تحصين المكتسبات الدبلوماسية والسياسية ثم الانتقال إلى مكاسب أخرى.

-استمرارية المفاوضات السياسية بين المغرب والجزائر في إطار الطرح المغربي والمتمثل في مبادرة مقترح الحكم الذاتي.

-التركيز على فرنسا الآن باعتبارها عضو دائم في في مجلس الأمن الدولي.

-إرساء رؤية مشتركة بين المغرب وحلفائه الاستراتيجيين إزاء مجموعة من القضايا الإقليمية والدولية.

-موصلة القوى الحية للأمة في إطار الدبلوماسية الموازية إلى تزكية الطرح المغربي.

 

لائحة المراجع:

  • المقالات:
  • يحيي بولحية، محددات السياسة الخارجية المغربية تجاه دول غرب أفريقيا وجنوب الصحراء: الثوابت والمتغيرات، مجلة سياسات عربية، العدد10، سبتمبر 2014، ص:من 72 إلى 75.
  • محمد البغدادي، دلالات وأبعاد دينامية فتح التمثليات الدبلوماسية بالأقاليم الجنوبية المغربية، مجلة منازعات الأعمال الدولية، العدد60، دجنبر 2020،ص: من 177 إلى 197.
  • محمد عبد الحفيظ الشيخ، موقف الأمم المتحدة من الصحراء الغربية:الإشكاليات –المستجدات – السيناريوهات المحتملة، مجلة العلوم السياسية والقانون، العدد 14، مارس 2019، ص: من 1 إلى20.
  • الوثائق الرسمية
  • بلاغ الديوان الملكي بشأن توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرسوما رئاسيا يقضي بمغربية الصحراء المؤرخ في 10 ديسمبر 2020.
  • وزارة الاقتصاد والمالية ، مدرية الدراسات والتوقعات المالية،تنمية المقاولات المغربية في إفريقيا: الواقع والآفاق، نونبر 2018.
  • الندوات
  • مداخلة محمد البغدادي في موضوع حول المكاسب الدبلوماسية في ضوء مستجدات قضية الصحراء المغربية في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.
  • مداخلة محمد غربي في موضوع حول البعد الداخلي والوطني لقضية الصحراء المغربية وعلاقاتها مع دولتي الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء  افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.
  • مداخلة نسرين بوخيزو في موضوع حول المقاربة الثلاثية الأبعاد في معالجة قضية الصحراء المغربية وفق البعد الأمني والبعد التنموي والبعد الحقوقي في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.
  • مداخلة عبد الكبير يحيا في موضوع حول السند  التاريخي والمدخل الاقتصادي كأداة لتحقيق هذه الانتصارات الدبلوماسية  في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء  افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.
  • البرامج التلفزيونية
  • مداخلة إدريس قصوري، دلالات اعتماد حلف “الناتو” خريطة كاملة للمملكة تشمل الصحراء المغربية، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 2 يناير2021.
  • مداخلة ماء العينين، الدبلوماسية المغربية نجحت نجاحا باهرا بإطلاق مبادرة الحكم الذاتي، مشاركة في قناة ميدي1 تيفي، يوم 15 يناير2021.
  • مداخلة محمد الشرقي، القرار التاريخي بشأن الصحراء المغربية اعتراف بدور المغرب في المنطقة المغاربية وإفريقيا، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 10 ديسمبر 2020.
  • مداخلة محمد بودن،المكاسب الإستراتيجية التي حققها المغرب في أقاليمه الجنوبية، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 14 يناير2021
  • مداخلة محمد بنحمو، دلالات زيارة مساعد نائب كاتب الدولة الأميركي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للجزائر والمغرب والأردن، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 7 يناير2021.
  • مداخلة محمد بنطلحة، الانتصارات الدبلوماسية بخصوص قضية الوحدة الترابية للمملكة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 14 يناير2021.
  • مداخلة محمد تاج الدين الحسيني، قرار الولايات المتحدة التاريخي بشأن الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 10 ديسمبر 2020.
  • مداخلة نوفل بلعمري، أبعاد وتطورات ملف الوحدة الترابية للمملكة المغربية على ضوء زيارة مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في كل من العيون والداخلة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 10 يناير2021
  • مداخلة رضا الفلاح، واشنطن تكرس اعترافها بمغربية الصحراء بالشروع في إقامة قنصلية بالداخلة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 12 يناير2021.
  • مداخلة عبد الحميد الجماهيري، فتح قنصليات البلدان الإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية، مشاركة في برنامج إضاءات في قناة ميدي1 تيفي،يوم 26 أكتوبر 2020.
  • مداخلة عبد الفتاح بلعمشي، البدء الفوري بإجراءات فتح قنصلية أمريكية في الداخلة .. ما دلالات ذلك؟، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 25 دجنبر 2020
  • مداخلة عبد الرحيم المنار اسليمي،مضامين المؤتمر الوزاري لدعم مبادرة الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 15 يناير2021.
  • ، افتتاح قنصليات إفريقية بالجنوب المغربي، مشاركة في برنامج حديث الساحل لقناة ميدي1 تيفي، يوم 15 يناير 2020.
  • مداخلة رشيد بلباه، واشنطن تكرس اعترافها بمغربية الصحراء بالشروع في إقامة قنصلية بالداخلة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 12 يناير2021.
  • مداخلة رضا الفلاح، واشنطن تكرس اعترافها بمغربية الصحراء بالشروع في إقامة قنصلية بالداخلة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 12 يناير2021.

 

لائحة الإحالات:

[1]مداخلة محمد بودن،المكاسب الإستراتيجية التي حققها المغرب في أقاليمه الجنوبية، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 14 يناير2021.  وللمزيد من التوضيح أنظر مداخلة محمد غربي في موضوع حول البعد الداخلي والوطني لقضية الصحراء المغربية وعلاقاتها مع دولتي الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل  في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء  افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.

[2] محمد عبد الحفيظ الشيخ، موقف الأمم المتحدة من الصحراء الغربية:الإشكاليات –المستجدات – السيناريوهات المحتملة، مجلة العلوم السياسية والقانون، العدد 14، مارس 2019، ص:9.

[3]مداخلة رضا الفلاح، واشنطن تكرس اعترافها بمغربية الصحراء بالشروع في إقامة قنصلية بالداخلة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 12 يناير2021. وللمزيد من التوضيح راجع مداخلة محمد البغدادي في موضوع حول المكاسب الدبلوماسية في ضوء مستجدات قضية الصحراء المغربية في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء  افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.

[4] منطقة أو معبر الكراكرات: هو منطقة جغرافية صغيرة في منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها، تقع على بعد 11 كم من الحدود مع موريتانيا وعلى بعد 5 كم من المحيط الأطلسي، وتقع القرية تحت سيطرة المغرب. لا يتعدى طولها 3.7 كيلومترا حددتها الأمم المتحدة بناء على توقيع اتفاق وقف إطلاق النار بين طرفي النزاع المملكة المغربية وجبهة البوليساريو  التي وقعتها هذه الأخيرة مع الأمم المتحدة  المؤرخ في 6 سبتمبر 1991، كمنطقة عازلة فاصلة بين البوليساريو والقوات الملكية المغربية المتمركزة خلف جدار الرملي. وتعرف المنطقة الحدودية العازلة بقندهار. كما أنها معبر حدودي دولي  الواقع في المنطقة العازلة يسمح بحرية التنقل التجاري والمدني بين المغرب وموريتانيا  و غرب إفريقيا  وبين شمال إفريقيا وإفريقيا السوداء. وتجدر الإشارة إلى أنه تم الاعتداء على المعبر الحدودي من طرف ميلشيات البوليساريو  بتاريخ 21 أكتوبر 2020 ، الأمر الذي دفع بالمغرب إلى إنشاء حزام أمني بتاريخ 13 نونبر 2020 ، وذلك عبر التدخل  العسكري المغربي الأمني والسلمي لمنع ميلشيات البوليساريو  وضبط الحدود و حماية المدنيين وحماية تنقل الشاحنات المتعلقة بالبضائع  تفعيلا للشرعية الدولية  وتماشيا مع نداءات الأمم المتحدة وإعمالا لقرارات مجلس الأمن الدولي والحفاظ على  المعاهدات و بالتحديد اتفاقية وقف إطلاق النار بين طرفي النزاع المملكة المغربية وجبهة البوليساريو في 6 سبتمبر 1991وملحقاته العسكرية الموقعة سنة 1998  لتحقيق  حفظ الأمن والسلم الدوليين.

[5]بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية  أو بعثة المينورسو: هي بعثة أممية مهمتها الأساسية تنظيم إستفتاء في منطقة الصحراء الغربية، المتنازع عليها، لتقرير مصير سكانها وحفظ السلام ومراقبة تحركات القوات المتواجدة في الصحراء الغربية من الجيش المغربي التابع للقوات المسلحة الملكية المغربية والجيش الصحراوي التابع لجبهة البوليساريو. أسست هذه البعثة بقرار أممي لمجلس الأمن للأمم المتحدة رقم 690 في أبريل 1991. يوجد مقرها الرئيسي بمدينة العيون ولها 11 مركز في الصحراء وفي مخيمات اللاجئين الصحراويين قرب مدينة تيندوف الجزائرية.

[6] مداخلة محمد بنطلحة، الانتصارات الدبلوماسية بخصوص قضية الوحدة الترابية للمملكة،مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 14 يناير2021.

[7]مداخلة نسرين بوخيزو في موضوع حول المقاربة الثلاثية الأبعاد في معالجة قضية الصحراء المغربية وفق البعد الأمني والبعد التنموي والبعد الحقوقي في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء  افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.

[8] مداخلة عبد الحميد الجماهيري، فتح قنصليات البلدان الإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية، مشاركة في برنامج إضاءات في قناة ميدي1 تيفي،يوم 26 أكتوبر 2020.

[9] مداخلة عبد الرحيم المنار اسليمي ، افتتاح قنصليات إفريقية بالجنوب المغربي، مشاركة في برنامج حديث الساحل لقناة ميدي1 تيفي، يوم 15 يناير 2020.

[10]بلاغ الديوان الملكي بشأن  توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرسوما رئاسيا يقضي بمغربية الصحراء المؤرخ في 10 ديسمبر 2020.  وللمزيد من التوضيح راجع مداخلة محمد تاج الدين الحسيني، قرار الولايات المتحدة  التاريخي بشأن الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 10 ديسمبر 2020. و مداخلة محمد الشرقي، القرار التاريخي بشأن الصحراء المغربية اعتراف بدور المغرب في المنطقة المغاربية وإفريقيا، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 10 ديسمبر 2020. و محمد البغدادي، دلالات وأبعاد دينامية فتح التمثليات الدبلوماسية بالأقاليم الجنوبية المغربية، مجلة منازعات الأعمال الدولية، العدد60، دجنبر 2020،ص: 180.

[11] مداخلة عبد الفتاح بلعمشي، البدء الفوري بإجراءات فتح قنصلية أمريكية في الداخلة .. ما دلالات ذلك؟، مشاركة في برنامج قناة  ميدي1 تيفي، يوم 25 دجنبر 2020.

[12] مداخلة رشيد بلباه، واشنطن تكرس اعترافها بمغربية الصحراء بالشروع في إقامة قنصلية بالداخلة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 12 يناير2021.

[13]  مداخلة  إدريس قصوري، دلالات اعتماد حلف “الناتو” خريطة كاملة للمملكة تشمل الصحراء المغربية، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 2 يناير2021.

[14] محمد بنحمو، دلالات زيارة مساعد نائب كاتب الدولة الأميركي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للجزائر والمغرب والأردن، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 7 يناير2021.وللمزيد من التوضيح راجع مداخلة  نوفل بلعمري، أبعاد وتطورات ملف الوحدة الترابية للمملكة المغربية على ضوء زيارة مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في كل من العيون والداخلة، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 10 يناير2021.

[15] مداخلة عبد الرحيم المنار اسليمي،مضامين المؤتمر الوزاري لدعم مبادرة الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية، مشاركة في برنامج قناة ميدي1 تيفي، يوم 15 يناير2021. وللمزيد من التوضيح راجع مداخلة ماء العينين،

دبلوماسية المغربية نجحت نجاحا باهرا بإطلاق مبادرة الحكم الذاتي، مشاركة في قناة ميدي1 تيفي، يوم 15 يناير2021.

[16] يحيي بولحية، محددات السياسة الخارجية المغربية تجاه دول غرب أفريقيا وجنوب الصحراء: الثوابت والمتغيرات، مجلة سياسات عربية، العدد10، سبتمبر 2014، ص:من 72 إلى 75.

[17] أنبوب غاز سيمتد على طول 5660 كيلومترا بين نيجيريا والمغرب وسيمر هذا الأنبوب بكل  من السنغال وغامبيا وغينيا بيساو  وغينيا وسيراليون وموريتانيا ومالي وبوركينا فاسوا وبنين وطوغو وغانا وساحل العاج ولييريا وسيراليون وغينيا وغينيا بيساو وغامبيا والسنغال وموريتانيا. وسيتم “تشييده على عدة مراحل ليستجيب للحاجات المتزايدة للدول التي سيعبر فيها وصولاً إلى أوروبا خلال الـ 25 سنة القادمة”. هذا المشروع تم التوقيع عليه في الرباط وذلك بمناسبة زيارة رسمية لمدة يومين يقوم بها الرئيس النيجيري محمد بخاري إلى المغرب.

[18] وزارة الاقتصاد والمالية ، مدرية الدراسات والتوقعات المالية،تنمية المقاولات المغربية في إفريقيا: الواقع والآفاق، نونبر 2018. وللمزيد من التوضيح أنظر مداخلة عبد الكبير يحيا في موضوع حول  السند  التاريخي والمدخل الاقتصادي كأداة لتحقيق هذه الانتصارات الدبلوماسية  في ندوة افتراضية عن بعد حول الانتصارات الدبلوماسية في ضوء  افتتاح القنصليات العربية والإفريقية بالأقاليم الجنوبية المغربية من تنظيم مركز الكفاءات للأبحاث والدراسات وبتنسيق مقاطعة بني مكادة بطنجة وبتعاون مع مركز عبد المالك السعدي للأبحاث والدراسات القانونية ، وذلك عبر منصة zoom وعلى الصفحة الرسمية للمركز بالفايسبوك يوم السبت 2 يناير 2021.